ما الذي ينتظر الرئيس الجديد لنادي برشلونة؟

نادي برشلونة مقبل على انتخاب رئيس جديد للفريق في يونيو 2021 وينتظر الرئيس الجديد العديد من الملفات الثقيلة على طاولته، تجديد عقد ميسي، صفقة لاوتارو مارتينز، تجديد ملعب الكامب نو، مدرسة لاماسيا، والعديد من الملفات، وأهم هذه الملفات التحضير لمرحلة ما بعد ميسي، النادي الكتالوني يتعين عليه التخطيط للمستقبل لمدة لا تقل عن العشر سنوات القادمة، لأن الفريق مقبل على تغيير هيكلي كامل مع اقتراب أغلب نجوم الفريق من الاعتزال، فماهي الخطة الاستراتيجية التي يتطلب وضعها لإدارة الفريق في المستقبل؟

تجديد عقد ميسي

ينتهي عقد ميسي مع برشلونة في يونيو 2021، ليونيل ميسي لا يمانع في التجديد ولكن يحتاج لضمانات ولتدعيم الفريق بلاعبين مميزين، على إدارة برشلونة تجديد عقده دون تردد إلى غاية اعتزاله مهما كلف الإدارة ذلك، والاحتفاظ به كرمز للنادي الكاتالوني جزاء ما قدمه للنادي والاستفادة من خبرته ونقلها للفئات الصغرى في مدرسة لاماسيا.

مدرب كتالوني

الجيل الذهبي بقيادة برشلونة في زمن بيب غوارديولا والذي فاز بكل شيء، يجب أن يكون هناك هدف مستقبلي لإعادة مثل ذلك الجيل ولقد جربت إدارة برشلونة التعاقد مع مدرب لا يطبق الكرة الشاملة مثل المدرب أرنستو فالفيردي والذي لم يستطع تحقيق دوري أبطال أوربا وهو الهدف الرئيسي للنادي، وأيضا تم التعاقد مع المدرب الحالي كيكي سيتين والذي رغم اقتراب طريقته من التيكي تاكا لكن هناك مشكل أنه ليس من أبناء النادي ولم يلعب في برشلونة، وهو الأمر الذي ينقصه في تطبيق طريقة برشلونة بكل تفاصيلها، عند التفكير مستقبلا في التعاقد مع مدرب جديد للنادي أول شيء هو أن يكون من أبناء النادي وقد فهم جيدا طريقة لعب برشلونة ولعبها أيضا وأعتقد أنه حاليا لا يوجد أفضل من اللاعب السابق تشافي فهو اكثر من تنطبق عليه هذه الشروط وهو أقرب لقيادة الفريق مستقبلا.

 

خليفة ميسي

على إدارة برشلونة التفكير فيمن سيخلف ميسي من الآن، ومن وجهة نظري اللاعبان الأكثر موهبة في العالم حاليا هما نيمار ومبابي ومن الممكن أن يكونا مناسبين للفريق، على الرغم من أنني أفضل اللاعب البرازيلي نيمار على عدة اعتبارات، أعتقد أن أقرب لاعب ليحمل هذا الحمل هو البرازيلي نيمار هو الأكثر موهبة في العالم حاليا وقد لعب للنادي ويعرف طريقة اللعب جيدا، رغم ما ينقصه من انضباط لكن أعتقد أن التجربة الأخيرة ورحيله عن النادي تكون قد أعطته درسا وعرف قيمة النادي الكتالوني وسيكون قد اكتسب الخبرة الكافية لقيادة فريق بحجم برشلونة.

مدرسة لاماسيا

يجب إعادة الاعتبار للمدرسة ففي الحقبة الأخيرة لبارتوميو فقدت المدرسة بريقها ولم تعد تنجب اللاعبين مثل السابق، أنييستا، تشافي، بيكي، ميسي هؤلاء هم خريجو مدرسة لاماسيا الجيل الذهبي لبرشلونة، في السابق لم يكن برشلونة يقوم بالصفقات بل كان هو من يصدر ويخرج اللاعبين يجب أن تكون خطة لتكوين فريق جديد من صغار لاماسيا وتخريج فريق مثل الجيل الذهبي الذي حقق السداسية التاريخية.

رئيس جديد فكر جديد

كما يقال لا يمكن أن يحل المشكلة من كان سببا فيها، لا يمكن القيام بثورة التغيير في مكان ما بنفس العقليات والأشخاص، ارتبط اسم لابورتا بإنجازات الجيل الذهبي لبرشلونة، وجماهير برشلونة تمني النفس برئيس مثل لابورتا، ولو سألت أي مشجع برشلوني من أفضل رئيس للنادي سيجيب دون تردد لابورتا، ينتظر الرئيس الجديد للنادي الكثير من العمل والكثير من الملفات الثقيلة لتحقيق تطلعات جمهور النادي الكتالوني ليس في برشلونة فقط بل في العالم كله.



المزيد من المدونات
الأكثر قراءة