لست طبيبا لكنني أؤكد أن مخ ميسي غير عادي

على الرغم من أن الطب هو أبعد ما يكون عن تخصصي ومجال عملي فأنا أدرس إدارة الأعمال وأعمل في مجال التعليم ومدون مهتم بكرة القدم العالمية والكرة الإسبانية خصوصا لكنني أردت أن أقتحم مجال الطب لأنني قرأت ورقة بحثية لعالمين حول قدرات مخ ميسي الغير عادية والاستثنائية والهائلة والتي تحمل عنوان هل يستطيع مخ ميسي ابطاء الزمن، أثارت فضولي هذه الورقة خصوصا أنني من الذين يؤمنون أن ميسي هو إنسان غير عادي وعبقري وأنه هو أفضل لاعب في التاريخ great of all the time GOAT سنحاول أن نثبت من خلال الطب أنه استثنائي وعبقري وغير عادي.

 

ميسي ونقص هرمون النمو

بدأ ليونيل ميسي مواليد سنة 1987 مداعبته لكرة القدم منذ أن كان عمره خمس سنوات فقط وأظهر منذ صغره أداء متميزا وعند نضوجه كان على وشك التعاقد مع نادي نيولز أولد بويز لكن عند اكتشافه لنقص هرمون النمو لديه بعمر الثمان سنوات، مما أدى إلى تراجع النادي عن ذلك بسبب عدم قدرة النادي على تحمل تكاليف العلاج الباهظة. ىوكانت عائلته ميسورة الحال حينها حيث كان من الصعب عليها توفير علاج نقص هرمون النمو بشكل دائم لتكاليفه الباهظة مما كاد أن يقطع الطريق امام مشواره الكروي وينهيه مبكراً.

 

تحققت أحلام ميسي عندما شاهده أحد مندوبي النادي الكتالوني من مدينة برشلونة الإسبانية كارلس ريكساتش يلعب باحتراف فأعجب به وعرض عليه الانضمام للنادي مع ضمان علاجه وتوفير هرمون النمو لديه. ومنذ ذلك الحين لا يمكن الفصل بين برشلونة وميسي. أصبح ليونيل ميسي ذلك الطفل المهاجم الصغير المتألق رمزاً من رموز الفريق الاسباني وأحد اللاعبين الاستثنائيين في تاريخ الكرة على حد تعبير العديد من الخبراء.

 

إذاً ما هو نقص هرمون النمو

إن هرمون النمو سوماتروبين Somatropin يتم انتاجه في الغدة النخامية Pituitary gland ويحفز هذا الهرمون عند الاطفال والمراهقين نمو وتطور الجسم الطبيعي ولكن إن لم يتم إنتاج هذا الهرمون بكمية كافية سيتباطأ النمو وتكون النتيجة قصر القامة دون الحد الأدنى للطول الطبيعي.

   

   

هل يستطيع مخ ميسي إبطاء الزمن

عام 2016 صدرت ورقة بحثية بعنوان "هل يستطيع مخ ميسي إبطاء الزمن؟" للباحثيْن ساجد جعفري وليزلي صامويل سميث، الأول هو أستاذ بمجال الهندسة الحيوية الطبية بإحدى جامعات طهران، والثاني أستاذ في علوم الحاسب والرياضيات بجامعة ستيرلنغ في المملكة المتحدة.

 

وتوقف الباحثان أمام السرعة الخارقة لميسي وقدرته على تخطي المدافعين بقدرة غريبة، ولاحظوا وجود نمط معين. وصاغا نظرية تقوم على سرع توصيل الإشارات العصبية من الدماغ إلى العضلات لدى ميسي بشكل أسرع من الناس العاديين، وخلاصة الورقة تقول إنه تبدأ حركة عضلات الجسم من مخ الإنسان عن طريق إشارة كهربية تصل إلى الحبل الشوكي ثم الأعصاب الطرفية ثم العضلات، وفي لحظة الوصول تبدأ الحركة.

 

إشارة المخ عند ميسي تنتقل أسرع من البشر العاديين، لو افترضنا مثلا أن الوقت الفاصل بين بدء إشارة المخ وبين حركة العضلات هو 0.1 من الثانية فهذا الزمن هو اللازم كي تعبر الكهرباء مناطق التشابك العصبي بين مكونات الجهاز العصبي والعضلي.

 

فماذا لو أن بعض الأشخاص يمتلكون أجهزة عصبية تستطيع أن تمرر الإشارة في وقت أقل ويصبح الزمن اللازم مثلا 0.05 ثانية بدلا من 0.1 ثانية حينها سوف يتحرك هؤلاء بصورة أسرع لأن عدد الحركات التي يستطيعون القيام بها في الثانية الواحدة أكبر من عدد الحركات التي يستطيع الجسد العادي القيام بها، فيبدو وكأنهم يستطيعون رؤية الزمن بصورة أبطأ.

 

هل يعاني ميسي من التوحد

لم يكن معروفاً حتى وقت قريب أن نجم كرة القدم العالمي الأرجنتيني ليونيل ميسي مصاب بأي نوع من أنواع التوحد إلى أن كتب نجم كرة القدم العالمية السابق البرازيلي روماريو النائب الحالي في البرلمان البرازيلي على موقع التواصل الاجتماعي إن نجم منتخب الأرجنتين وفريق برشلونة الإسباني لكرة القدم ليونيل ميسي مصاب بنوع من أنواع التوحد، ما يجعله يحقق نتائج جيدة في الملعب.

    

ما هو مرض التوحد

أو الذاتوية Autism هي أحد الاضطرابات التابعة لمجموعة من اضطرابات التطور المسماة باللغة الطبية اضطرابات في الطيف الذاتويّ Autism Spectrum Disorders ASD تظهر في سن الرضاعة قبل بلوغ الطفل سن الثلاث سنوات على الأغلب، الأطفال المصابون بمرض التوحد يعانون، أيضا وبصورة شبه مؤكدة من صعوبات في ثلاثة مجالات تطورية أساسية هي:

– العلاقات الاجتماعية المتبادلة

– اللغة

– السلوك

 

على الرغم من وجود عباقرة كانوا مصابين بمرض التوحد في صغرهم مثل ألبرت أينشتاين اسحق نيوتن بيل غيتس وغيرهم كثيرون، أراد البعض إضافة اسم النجم الارجنتيني لهذه القائمة من المشاهير المصابين بالتوحد لكن كل اعراض التوحد غير موجودة عند ميسي وان المصابين بالتوحد يعانون من اضطرابات في الحركة وصعوبة تناسق في الحركات وهو الامر البعيد عن النجم الارجنتيني ميسي وإذا ما اشترك ميسي مع المشاهير المصابين بالتوحد فسيشترك في أمر واحد لا غير هو العبقرية.



حول هذه القصة

المزيد من المدونات
الأكثر قراءة