قضية خاشقجي.. ميلاد أسلوب التقطير الإعلامي

blogs خاشقجي

خلفت قضية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي ردود فعل سياسية واقتصادية وقانونية وحقوقية في العالم بشكل غير مسبوق.. كما تركت بصماتها قوية في مجال الإعلام على نطاق واسع، حتى باتت من أقوى القضايا التي أثيرت على مستوى العالم في العقود الأخيرة، نظرا للشكل الذي ارتكبت به من طرف جهاز دولة.. وقد لعب الإعلام الدولي دورا حاسما في معالجة القضية وبقائها صامدة حية بفضل السياسة الإعلامية التي نهجتها تركيا، التي تقوم على تسريب الأخبار عن طريق التقطير، وهي طريقة حديثة لم تكن مألوفة حتى في الدراسات الإعلامية المتداولة عالميا.

قضية خاشقجي وميلاد أسلوب التقطير الإعلامي

يظهر أن تركيا اطلعت جيدا على شكل العلاقة بين الصحافة والسياسية في ملف جريمة قتل خاشقجي، فأدركت أن طبيعة العلاقة التي تربط بينهما علاقة مشتبكة ومعقدة. ومن ثم لجأت إلى الإعلام لخلق موقف سياسي قوي، يعتمد على تسريب الأخبار المرتبطة بفصول القضية، عبر انتقاء الأخبار القوية الضرورية، لرصد الحدث وفهمه وتحليل خلفياته واستعماله كوسيلة للتأثير في مجريات الأحداث المرتبطة بالقضية المطروحة للنقاش.

وفي أثناء نهج أسلوب التقطير الإعلامي اضطلعت الأوساط الإعلامية الدولية المؤثرة، كواشنطن بوست ونيويورك تايمز وقناة الجزيرة.. التي اهتمت بموضوع جريمة خاشقجي بشكل ملفت، في محاولة من هذه الأوساط للعب أدوار تجاوزت وظيفة نقل الأخبار من مصادرها الرسمية الموثوقة إلى التعبير عن موقف ثابت وسط الرأي العام، لتمارس لعبة تبادل الرسائل السياسية القوية بين الفاعلين، في كل من مصادر القرار في السعودية وتركيا والولايات المتحدة الأمريكية وعواصم عدد من الدول الأوربية.

 

يعمل أسلوب التقطير على تمكين ووسائل الإعلام من الخوض في القضايا الشائكة، وجعلها تطفو على السطح، للحد من اختفائها ووضعها في مجاهل النسيان

والهدف من اللجوء إلى الإعلام هو صناعة القرار السياسي التركي لإثبات أصول الجريمة واتهام أكبر جهاز الذي أمر بارتكاب الجريمة، بهدف إقرار المساءلة القانونية والسياسية.. وهكذا أثبت الإعلام الدولي انحيازه التام لقضايا الديمقراطية واحترام حقوق الإنسان والانتصار للقضايا الإنسانية.

أخذا بعين الاعتبار القواعد المهنية والأخلاقية المعتمدة في تحليل الأخبار.. حاول الأتراك معتمدين أسلوب التقطير الإعلامي، "المواجهة بالإعلام" لمحو الغموض الذي يلف جريمة القتل بهدف تشكيل رأي دولي واع – مسؤول – قادر على اتخاذ القرارات الصحيحة والرادعة في اللحظات المطلوبة، للتأثير في صناعة القرار السعودي والأمريكي والدولي بوجه عام، وإحراجه أمام الرأي العام بنقد سياساته وإبراز تناقضاته وعيوبه وفضح تجاوزاته، لكن بطريقة مهنية تحترم قواعد المهنة وتقدس أخلاقياتها وتحترم ذكاء القارئ قبل كل شيء.

وقد تمكن هذا الأسلوب الجديد الذي برزت معالمه في بداية ارتكاب الجريمة، من بلورة قرارات سياسية دولية وأوربية أولية في الحشد الدولي الكبير بعد مرور أزيد من شهرين من وقوعها. معتمدا أسلوب التشويق التدريجي المبني على الإقناع القوي القائم على الصوت والصورة، بعيدا عن طريق الحشد والتعبئة والدعاية واختراع نظريات المؤامرة.

أهمية أسلوب التقطير الإعلامي

تبرز معالم أسلوب التقطير الإعلامي – في التدفق التدريجي المدروس لأكبر كمية من المعلومات والأفكار. ويعمل هذا الأسلوب على تمكين ووسائل الإعلام من الخوض في القضايا الشائكة، وجعلها تطفو على السطح، للحد من اختفائها ووضعها في مجاهل النسيان. كما يقود النقاش العام حول المستقبل السياسي للملف، لإلزام قوى الرأي العام الدولي بالعودة إلى إقرار العدالة رغم ما تتوفر عليه الجهة المتركبة للجريمة من نفوذ مالي وسياسي لتفادي الوقوع في شرك العدالة.

وفي قراءة أولية للموضوع، يعتبر أسلوب التقطير الإعلامي اجتهادا جديدا في الدراسات الإعلامية الحديثة. يتفق مع المعايير الأخلاقية السائدة في إعلام المجتمعات الديمقراطية، فهو إعلام يتوافق وأديباته وأخلاقياته المسطرة في المواثيق الدولة، ورصد قانوني وحقوقي يندرج في إطار الوظائف التي يقوم بها وخاصة التحسيس والتوعية والإخبار.. وهذا يعكس الصورة الجيدة للإعلام، التي عبر عنها "تيودور لوماس" الصحفي السابق في شبكة "بي بي سي" ومدير مؤسسة "جيمس طون" للتدريب الإعلامي. فهو يؤكد أن الصحافة الجيدة يجب أن تكون مرآة للمجتمع الذي يرى فيها واقعه.

وفي رصد آخر للعلاقة الشيقة الرابطة بين الصحافة والسياسة والمجتمع، اعتمد الاتراك إدراج التقطير الإعلامي كأسلوب جديد في المواجهة عوض الأساليب التقليدية المتمثلة في التصعيد السياسي. ويمكن ربط خيوط ملف قضية الصحفي جمال خاشقجي بكواليس الأحداث التي تدور في أحداث الفيلم الأمريكي "State of play"، الذى عرض تحت الاسم التجاري "اللعبة السياسية". هذا الفيلم المأخوذ عن الحلقات التليفزيونية التي بثتها شبكة " ب ب سي" البريطانية عام 2003، تدور أحداثه حول شكل العلاقة بين السلطة السياسية والصحافة كسلطة رابعة، فعبر هذا الفيلم تنكشف الثقة التي تتمتع بها وسائل الإعلام بشكل يؤثر على مآرب السلطة ويعوقها عن مواصلة السير في طريقها، خوفا من غضبة الإعلام وكشفه ألاعيب السياسيين.

 

مفهوم التقطير في المجال الصحفي

بعيدا عن العلاقة بين السياسة والصحافة، اشتغل المسلمون بالتقطير كيميائيا مبكرا. وقد ظهرت هذه التقنية قديماً في الهند، وقام العرب بتطويرها ونقلها إلى أوروبا في القرن العاشر الميلادي. وتشير المصادر التاريخية العربية، أن التجارب المنهجية للكيميائيين المسلمين أدت قبل أكثر من ألف ومئة سنة إلى اكتشاف عملية التقطير التي أثرت في حياة الأفراد والأمم عبر تلك الفترة التاريخية. والتقطير علميا هو عملية فصل المواد بواسطة الحرارة الشديدة. وقد لا تحتاج إضافات أخرى أو مذيبات أو كيماويات، وتعتمد الطريقة على فروق في درجة غليان السوائل المراد فصلها.

يعد أسلوب تقطير الأخبار مكلفا زمنيا في المجال الإعلامي، لأنه يقوم على أساس تسخين الأجواء في مراحل متعددة من أجل تنقية الأخبار من الشوائب
يعد أسلوب تقطير الأخبار مكلفا زمنيا في المجال الإعلامي، لأنه يقوم على أساس تسخين الأجواء في مراحل متعددة من أجل تنقية الأخبار من الشوائب
 

لكن التقطير في المجال الصحافي تقنية تهدف إلى فصل الأخبار عن بعضها البعض، بالاعتماد على درجة غليانها، بحيث تستخرج الأخبار الصادقة المقطرة من جهة، وتصرف الأخبار المثخنة بالكذب والتضليل من الجهة الأخرى. وبالتفصيل يعمل التقطير على تفكيك الأخبار المختلفة الصادرة عن مصدرين أو أكثر بالحرارة بواسطة "التشويق الغرابة الجدة.." الناتجة عن التسريبات في قضية أو فضيحة مدوية في غياب الجو الملائم لإنتاج الأخبار الصادقة. فتتحول تلك الأخبار السائلة في مختلف الأوساط إلى معلومات تتدفق هنا وهناك يتلقفها عموم الجمهور بحرارة شديدة.

ويعمل تقابل الأخبار الساخنة في كل اتجاه على تحسين عملية الفصل، عند عموم الجمهور الملتقي والرأي العام المهتم بالملف. ثمّ تبرد حدة الأجواء لتنقية هذه المعلومات الواردة وتصفيتها في عملية تقطير الأخبار، التي تتم تدريجيا ممّا قد يعلق به من معلومات وبيانات ضارة بالملف عموما. ثم تسيل بسرعة وتنتشر تلك المعلومات قطرة قطرة في كل مكان، عن طريق مختلف الأوساط الإعلامية المكتوبة والمرئية والمسموعة والإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي. فتجتمع لتشكل تراكما يساعد في سير تطور الملف المطروح للنقاش.

خاتمة

يعد أسلوب تقطير الأخبار مكلفا زمنيا في المجال الإعلامي، لأنه يقوم على أساس تسخين الأجواء في مراحل متعددة من أجل تنقية الأخبار من الشوائب. وما يليه من تكثيف المعلومات والبيانات في مختلف وسائل الإعلام، تنتهي بعملية تبريد الأجواء وتنقيتها، وانتظار ردود الفعل المختلفة.. وكل تلك المراحل تحتاج إلي صبر وأجهزة إعلامية مهنية قوية صامدة، تؤمن أن أسلوب التقطير وسيلة لتحقيق العدالة. وقد تكون مكلفة سياسيا نظرا لردود الفعل السلبية التي تصدر عن الطرف المعتم عن انكشاف القضايا الشائكة.

بالمجمل هذه محاولة أولية لرصد أسلوب التقطير الإعلامي، قد تجد طريقها إلى المعاهد والجامعات التي تعنى بالدراسات الإعلامية، إذا انكب الباحثون على دراستها وتعميق النظر فيها. ثم إن تطوير أسلوب التقطير الإعلامي سيساهم في إحياء العديد من الملفات والقضايا السياسية الشائكة في العالم، ومن شأن هذا الأسلوب أن يفتح الباب على مصراعيه لمناقشة عدد من القضايا السياسية وغيرها المطوية أو الحديثة، التي يراد لها الإقبار من طرف جهات قوية.