عَينانِ لم يَخلُقِ الرّحمنُ مِثْلَهُما

مَاذَا يُفِيْدُكَ يَا مَذْبُوحُ أَنْ تَصِفَا

 

 

كَفَاكَ، قَلْبانِ مِنْ عَيْنَيْكَ قَدْ نَزَفَا

مَنْ تَشْتَرِيْكَ..؟! لَقَدْ بَاعَتْكَ عَارِفَةً

 

 

وَأَجْهَلُ النَّاسِ عِنْدَ الحُبِّ مَنْ عَرَفَا

كَأَنَّها النُّورُ لَوْ مَسَّتْكَ نَفْحَتُهُ

 

 

لَصِرْتَ أَرْوَعَ مَنْ أَبْكَى وَمَنْ ذَرَفَا

تَرَكَّزَ الحُسْنُ فِي عَيْنَيْ مُعذّبتي

 

 

لَوْ لَمْ يَزُرْ غَيْرَ عَيْنَيْهَا لَكَانَ كَفَى

عَيْنانِ لَمْ يَخْلُقِ الرَّحْمَنُ مِثْلَهُمَا

 

 

مَا خَانَتا أَبَداً.. مَنْ خَانَ حِيْنَ وَفَا؟!

مَلائِكُ اللهِ جَاءَتْها تُسائِلُها:

 

 

مِنْ أَيْنَ نُورُكِ بَيْنَ العَالَمِيْنَ صَفَا؟!

فَغَادَرَتْهَا عَلَى شَوْقٍ وَما مُنِحَتْ

 

 

حُسْناً كَأَحْلَى، وَلا قَلْباً إِذَا أَلِفَا

يَقُولُها اللهُ لَفْظاً وَهْيَ أَرْوَعُ مَنْ

 

 

تَلَفَّظَ اللهُ، لَمَّا قَالها انْصَرَفَا

فَكُلُّ فَاتِنَةٍ مِنْ بَعْدِها تَبَعٌ

 

 

لَهَا، وَكُلُّ عَظِيْمٍ عِنْدَها وَقَفَا

لَوْ أَسْفَرَتْ مَرَّةً عَنْ وَجْهِهَا فَرَأَتْ

 

 

عَيْنايَ نُوراً عَلَى ظَلْمَائِهِ انْكَشَفَا

لَرَاحَ يَسْكَرُ: شِعْرِي، وَالهَوَى، وَأَنَا

 

 

وَالقَلْبُ، ثُمَّ تَرَكْتُ العُمْرَ مُرْتَجِفَا

بَيْضَاءُ رَائِعَةٌ، غَنَّاءُ قَاتِلَةٌ

 

 

وَكُنْتُ أَحْمَقَ مَقْتُولٍ بِهَا كَلِفَا

إِذَا رَأَتْنِي أَشَاحَتْ مِنْ تَكَبُّرِها

 

 

طَرْفاً، وَمُتُّ أَنا مِنْ بَعْدِها لَهَفَا

فَلَوْ تَرَاهَا زُهُورُ الرَّوْضِ لانْتَحَرَتْ

 

 

وَالشَّمْسُ لانْخَسَفَتْ، وَالبَدْرُ لانْكَسَفا

قَالَتْ لَها السُّحْبُ وَالأَزْهارُ: مَا صَنَعَتْ

 

 

بِكِ اللَّيالِي؟ فَقَالَتْ: شَاعِرٌ خَرِفَا

أَذَابَ قَلْبَ أَمَانِيْهِ وَبَعْثَرَنِي

 

 

حَتَّى خَشِيْتُ عَلَى نَفْسِي بِهِ تَلَفَا

تَقُولُ: وَيْحَكَ، أَقْصِرْ، إِنَّ كُلَّ دَمِي

 

 

يُذَرْذِرُ الرُّوْحَ فِي شِرْيَانِهِ نِتَفَا

وَاللهِ لَوْ لَمْ تَكُنْ بِالحُزْنِ تَنْبِشُنِي

 

 

لَقُلْتُ: حُباً كهذا الحبِّ ما عَصَفَا

وكنتُ أسْكَرُ مِنْ حُزْنٍ يُدَغْدِغُنِي

 

                                  فَصِــرْتُ حُزناً، وَصَــار الحُزْنُ بِي شَغِفَا

إِذَا افْتَرَقْنا فَفِي الأَرْضِيْنَ مُوْعِدَةٌ

 

 

أَنَّ المَنايَا تُعِيْدُ الشَّمْلَ مُؤْتَلِفَا



المزيد من المدونات

حول هذه القصة

حصلت المخرجة السورية رنا كزكز على جائزة قسم "مؤسسة السينما" عن فيلمها "المترجِم"، في حين شهدت المسابقة الرسمية للمهرجان بدورته السبعين، منافسة ألمانية فرنسية بين فيلمي "من العدم" و"الحب المزدوج".

تشهد الولايات المتحدة وأماكن أخرى في العالم هذه ‫الأيام تزايدا واضحا في الإقبال على حميات الطعام الخالية من مادة ‫الغلوتين، وهو بروتين موجود في القمح والحبوب الجافة.

أي.آر رحمان, فنان هندي متعدد المواهب، فهو منتج موسيقي، وملحن، ومغنّ وكاتب أغان، اعتنق الإسلام وهو في العشرينيات من عمره، ويقول إن المعتقدات الإسلامية ساهمت في رسم وتشكل مشواره الفني.

الأكثر قراءة