شعار قسم مدونات

مراسم حفل زفاف عربي

A couple poses for wedding photos on the red carpet at the San Sebastian Film Festival, September 18, 2016. REUTERS/Vincent West

ما زلتُ أذكر حديث جدتي لي عن مراسم زواجها، فمهرها لم يتجاوز سعر خروف جيد الصحة، وغرفة نومها متواضعة متمثلة بقطعة أثاث واحدة "البيرو"، وفستان زفافها حاكته أمها بأناملها من قطعة قماش بسيطة، وتسريحة شعرها صففتها لها نساء حيّها على شكل ضفائر تنسدل على ظهرها كالحرير.

ربما الأغلب وهو يقرأ المقدمة قد قال "أن زمن أول تحول". نعم، لا أنكر ذلك فنحن في عصر السرعة، والتي طالت عاداتنا وتقاليدنا من لباس ومأكل ومشرب ومراسم الزواج التي باتت تشكل عبء قاهر على شبابنا. 

لا جدلية أن الإسلام حث على إشهار الزواج ولكن ليس بهذه الصورة التي وصلنا إليها في أعراسنا، فالقضية لم تعد قضية إشهار بل باتت قضية تقليد أعمى ومفاخرة، وبالأحرى منافسة وكأنه من يبالغ في مراسم زواجه ويدفع أكثر سوف يدخل التاريخ و موسوعة جينس للأرقام.

حديثي لكل فتاة وشاب مقبلين على الزواج اجعل التغير يبدء من عندك ولا تقل "الناس"، فارضاء الناس غاية لا تدرك.

لا يعني ذلك أن تتخلى الفتاة عن أهم حقوقها الزوجية وهو المهر، بالعكس هو حق رباني يجب أن تتمسك به، ولكن ما المشكلة في التخلي عن ثانويات مراسم الزفاف التي تكلف أضعاف المهر وهي بالأساس لا تغني ولا تسمن من جوع. ما الفائدة من طباعة كرت أفراح يعادل سعر الكرت الواحد دجاجة في موسم غلاء أسعار الدواجن، ونعلم كلنا أن مصيرَ هذا الكرت الثمين إلى سلة المهملات. 

ما الفائدة من حفلة خطوبة وحفلة حناء وحفلة العرس، وبالطبع كل حفلة لها ملابسها الخاصة بتصميمها وألوانها سواء للعروس أو العريس، وحدث ولا حرج عن أسعار بدلات الزفاف. لماذا لا نكتفي بحفلة زفاف واحدة وبسعر الحفلات الأخريات اشتري "جلّايه".

ما الفائدة من مغنيٍ -فقط في ساعتين- يتقاضى في حفلة الزفاف الواحدة راتب وزير، بالرغم أنه يمكن استبداله "بديجي"، والمبلغ يمكن استثماره للمستقبل. 

لو أردتُ أن أذكر ما تبقى من أمور كادت تزهق روح الشباب في قضية تكاليف الزواج لما انتهيت، المشكلة هي مشكلة تفكير فقط، لو فهمنا مهمتنا التي خُلقنا من أجلها لما وصلنا إلى هذه الحالة المتردية في مجتماعتنا.

لماذا لا نسهم بتنمية مجتمعاتنا حتى من خلال مراسم الزواج، فلو تفكرنا مثلاً بالمبالغ التي تكلفها كروت الأفراح لتصنيعها لعلمنا أن ما هي إلا استنزاف لموارد الطبيعة، لو تفكرنا في أننا بسعر بَدلات الزفات المتعددة يمكن أن نقوم بشراء غسالة حديثة أو غيرها، لتوفر لنا وقت نستثمره بشيء يعود علينا بالنفع كأفراد، وعلى مجتمعاتنا فبدل أن تقضي الفتاة وقتها في أعمال المنزل تجد وقتاً لأسرتها أو وقتاً لقراءة كتابٍ، أو تكفل الأسرة يتيماً بهذا المبلغ أو تستثمره للسياحة.
 

ملخص حديثي لكل فتاة وشاب مقبلين على الزواج اجعل التغير يبدء من عندك ولا تقل "الناس"، فإرضاء الناس غاية لا تدرك، فالله أمرنا أن نتعوذ من شر الوسواس الخناس الذي يوسوس لنا في كل كبيرة وصغيرة سواء من الجن أو من الناس. فهل من المنطق أن يضيع جهد خمس سنوات أو أكثر وينفق في ساعتين أو أقل؟!