مظفر مزوري

مظفر مزوري

ادارة اعمال - العلاقات الدولية والدبلوماسية - صحفي


الجديد من الكاتب

تفشي الفايروس كغيره من الأزمات الدولية يكشف حقيقة التغيير المستمر بموازين القوى العالمية وهذا المسار التاريخي بدأ مع الصعود التدريجي للدور الاقتصادي والدور السياسي والعسكري للقوى غير الغربية وبمقدمتها الصين،

الخوريين الكرد كانوا يقطنون كركوك في الألفين الأول والثاني(ق.م) وكانت كركوك حينها تعرف باسمين (أرابخا واليلاني) أي مدينة الآلهة، والخوريون شعباً انحدر منذ نهاية الألف الثالث(ق.م) من الجبال الشمالية بكردستان.

عدم حل القضية الكُردية سوف يرتب تهديدات للأمن المحلي في العراق وسوريا وإيران وتركيا، وكلُ ذلك سيؤثر على الأمن الدولي والاقتصاد الدولي والتجارة الدولية وخطوط النقل العالمية البرية والبحرية والجوية.

القضية الكُردية لها أهمية كبيرة فهي تحملُ معها العديد من انتهاكات حقوق الإنسان من قبل الأنظمة السياسية في الشرق الأوسط، وقد يكون لها انعكاسات أمنية على الأمن الإقليمي بالشرق الأوسط.

لم ولن يعم السلام في العراق دون الاعتراف بالحقوق المشروعة للشعب الكُردي، والاقرار بحقه في تقرير مصيره، والاعتراف التام عن قناعة بأنه هنالك منطقة جغرافية اسمها كُردستان.