د.منير لطفي

د.منير لطفي

...


الجديد من الكاتب

تدفق المحتوى

لأنَّ في الجنون فنون، فقد تعدّدت المناسبات والأوضاع التي تُلتقَط فيها الصور، فكما وجب غسل اليدين قبل الأكل وبعده؛ وجب التصوير قبيل الطعام وبعيد التهامه.

blog by د.منير لطفي
Published On 17/8/2017
مدونات - سيلفي

“خيرُ الأمور الوسَط” هذا ما قاله شيخُ الإسلام الثاني المعروف بابن القيِّم، والوسَط هو الخيار الأجْود كما فسّره (ابن كثير) في الآية الكريمة “وكذلِك جعَلْناكُم أمَّةً وسَطا”

blog by د.منير لطفي
Published On 5/7/2017
blogs قراءة القرأن

في مدينة مومباي غرب الهند، عام 1965؛ وُلِد (ذاكر عبد الكريم نايك) لأسرة طبية مُسلمة، تخرَّج في كلية الطبّ، ولكنّه وبُعيْد تَخرّجه ببضعة أشهر غادر طبَّ الأبدان إلى طبِّ الأديان.

blog by د.منير لطفي
Published On 20/5/2017
Zakir Naik, an Indian Islamic preacher and founder of Islamic Research Foundation, speaks to the media via a video conference in Mumbai, India, July 15, 2016. REUTERS/Shailesh Andrade

صلاحَ البلادِ والعبادِ مُرتبط بفضيلة الإحسان ومُعلَّق برقاب المُحسنين، وبوسْع كلٍّ منّا، بل ومِن واجبنا جميعا أن نتلمّس طريقنا لنكون في تلك القافلة المبارَكة؛ خِدمة لأنفسنا وأوطاننا ودِيننا، وطاعة لله.

blog by د.منير لطفي
Published On 14/5/2017
مدونات - الإحسان

“القِرد في عيْن أمِّه غزال”، إذ للأمومة مرآة متفرِّدة تعكس صورة بَنِيها على صفحة فؤادها لا شبَكيّة عيْنها، وتَحكم عليهم بقانون الحُبّ لا قانون العقل، نجدها تنصفهم حين يدينهم الجميع.

blog by د.منير لطفي
Published On 7/5/2017
blogs - الأمومة

التغيير هو الانتقال من حالةٍ غيْر مَرْضيّ عنها إلى حالة أخرى خيْر منها، وفي هذا كان الأنبياء والرُّسُل هم الأئمّةً على مدى تاريخ البشريّة جمعاء.

blog by د.منير لطفي
Published On 25/4/2017
blogs التغيير

لولا اختلاف القدرات لَتعطَّلت عجلةُ الحياة واختلّ توازنها وما تكامَلَت فسيفساؤها، ولولا تفاوُت الحظوظ والأرزاق لما جرى نهرُ التعارف ولأصبحنا جزرا منعزلة تنادِي ولا مُغيث وتَطلب ولا مُلبِّي.

blog by د.منير لطفي
Published On 19/4/2017
blogs - hand

مِن رحمة الله بنا وحدَبه علينا أنْ جَلَّى لنا تلك السنن وأَظْهر لنا تلك القوانين، فجاءت على لسان الوحي في قرآن يُتلى على مسامعنا آناء الليل وأطراف النهار.

blog by د.منير لطفي
Published On 10/4/2017
blogs- القمر