مجد مالك خضر

مجد مالك خضر

كتبتُ مجموعةً من المقالات حول العديدِ من الموضوعات، وحصلتُ على جائزةٍ في القصةِ القصيرة


الجديد من الكاتب

مع كافة التطورات التي وصلنا لها؛ إلا أنه ما زال بعضُنا يعيش في زمن الجاهلية، لكن الجاهلية الحديثة ترتبط بمجموعة من الموروثات الإجتماعية التي تحولت إلى ثوابت للبعض.

إن مرارة اللجوء لا تقل عن مرارة البقاء في وطن أُغلقت جميع أبوابه، وجعل أهله لاجئين لا أسماء لهم ولا أعمار، مجرد أرقام، لتصبح قصتهم تتصدر عناوين الصحف ونشرات الأخبار.

يحتوي التاريخ العربي على الكثير من المراحل المفصلية، لكنه يتعرض إلى تشويه كبير، والهدف من هذا التشويه هو استبدال التاريخ العربي، بتاريخ مستورد بعيد عن أي أصالة تاريخية.

لا أغفلُ ضرورة التطور التكنولوجي الحديث في العمل الجاد على النهوضِ في العديد من القطاعات، ولكني أجد أن تأثيره على واقع الكتاب الورقي في حياتنا أصبح مضراً بعض الشيء.