هاجر الراضي

هاجر الراضي

أعشق تدوين وترسيخ كل حدث عبر الكتابة من خلال رؤية شبابية حرة.


الجديد من الكاتب

تجد بنية العلماني العربي الفكرية هشة وعلمانيتهُ سطحية ممزوجة بالتخلف والتعصب للرأي ورفض الآخر والإساءة للأديان ومقدساتها لذلك فمجتمعاتنا العربية أفرادا وجماعات غير مؤهلة بعد لقبول هذا التنوع والاختلاف

بدأت أدرك أنني بالفعل بحاجة إلى وجود علاقة خاصة تملئ فراغي العاطفي والعقلي علاقة تغنيني عن العالمين. هي علاقتي برب العالمين التي كان اضطرابها سبب شقائي وشقاء الكثيرين

أرجوكم لا تنسوهن، يستحققن بعض الاهتمام، نريد أن يعلم العالم قضيتهن وتجد صرختهن صدى لها، نريد أن يتحول النسيان إلى انشغال بقضيتهن التي يجب أن تدون في كتب الكفاح.

عيد الأضحى يعود من جديد، وحالنا يزداد سوء، هل نستطيع أن نفرح، ونحن نشاهد ما يتعرض له إخوة لنا من وتعذيب،يصارعون الموت، وتطحنهم قوى الإستبداد في كل مكان .