بيسان الخاروف

بيسان الخاروف

طالبة صحافة في جامعة النجاح الوطنية، كاتبة سير غيرية، ومقالات ونصوص أدبية.


الجديد من الكاتب

تدفق المحتوى

blogs طفلة تقرأ

لو أن كل الأمهات أصبحن كاتبات، ينسجن الحروف في منتصف الليل على شكل وصايا للأبناء، خوفا وحرصا من فراق قريب، ويدركن حجم الفاجعة إن انسحبن بهدوء بلا وصايا.

blog by بيسان الخاروف
Published On 8/10/2018
blogs لعب الأطفال

العديد من الألعاب الشعبية التي تخطر على البال رغم اندثارها عند استرجع الذكريات العابرة، إلا أن فرحها ما زال عالقا في الذاكرة رغم اتسامها بالبساطة.

blog by بيسان الخاروف
Published On 1/3/2018
BLOGS سناب شات

كنت أجلس ساعة في كل يوم أراقب المحتوى الذي ينشره الأصدقاء، وأدخل في مرحلة اكتئاب للتصنع المبالغ والكذب الذي يغزو هذا الموقع لقد أصبحنا نغرق بالتقليد في واقعنا.

blog by بيسان الخاروف
Published On 9/2/2018
blogs - ناس في الشارع

حرصا على عدم إظهار لغة “الأنا” وإيقانا منك أن الصمت عن حياتك الشخصية أمر يخصك، كنت فقيرا أو غنيا شيء يخصك، وإن كنت تشتري الماركات أو من التنزيلات شأنك وحدك.

blog by بيسان الخاروف
Published On 28/4/2017
blogs - father

عذراً أبي..لأني سأتعبكَ أكثر رغمًا عني حتى أحيا،عذرًا بحجم كل السماء،وعدد الشيب الذي بات يغزو شعرك،ولتنهيداتك الخائفةوحبَّات عرقكَ المنثور في جبينك،عذرًا لأنني أرفض التوقف،ولأنّك لا تتوقف عن المزيدِ من الخوف!

blog by بيسان الخاروف
Published On 18/4/2017
blogs- مسلمة

ما كانت تعي يوما أنها ستكون ضحية لذنب ما اقترفته يوماً فوقعت به لتُجَّرَّم، لكن الورد يبقى وردا مهما تأذى وإن تكالب الخريف فمسه من خشونته فإنه لا يلبث ويرحل.

blog by بيسان الخاروف
Published On 9/1/2017
blogs - love

لا شيء سيدعونا للحزن بعد خسارتنا لصديق، سوى الفراغ الذي سيصحب رحيله، وبرودنا تجاه كل شيء، لا شيء سيبكينا فعلا ويؤلمنا بعناء غير أننا سنفقد الملاذ الوحيد لفرحتنا، لحزننا، ولكآبتنا..

blog by بيسان الخاروف
Published On 20/10/2016
blogs - mom

لماذا علينا الوقوف في المنتصف ومن ثم العودة إلى اللاشيء؟، سألت نفسي مطولاً، هناك العديد من الحالات تنازلن عن كيانهن الخاص مقابل الزواج، لتصبح زوجة رجل وأم طفل وربة منزل

blog by بيسان الخاروف
Published On 28/9/2016