علي حميدي

علي حميدي

صحافي ...واستخدم القلم


الجديد من الكاتب

هذا العميل المزدوج الذي استطاع بموهبته وأخلاقه أن يدخل بيوتنا نحن كعرب من أوسع الأبواب بل أدخل معه ناديه وأصبح الفريق الأحمر العريق يحظى بشهرة كبيرة بيننا.

“علويو مصر” هم اليوم في الجيش والأمن والوزارات والمؤسسات والقضاء ومجلس النواب وكل أركان الدولة يصفقون ويثمنون عاليا أي فعل يقوم به السيسي حتى هراءه في المجالس يصبح ذا قيمة.

أنا معجب بالقيامة حيث سيأتون جميعا أمام ضحاياهم من أجساد وأوطان، يأتون صاغرين، فالاستواء ذاك لايعني إلا كسرهم، هم الذين حطموا فينا الرجاء بأن تمنحنا الحياة فرصة كما منح غيرنا.