أحمد جدو أعليه

أحمد جدو أعليه

طالب باحث في سلك الدكتوراه في جامعة إبن زهر كلية العلوم القانونية والإقتصادية والإجتماعية في مدينة أكادير في المملكة المغربية وأستاذ في نفس الكلية


الجديد من الكاتب

نرى أمورا يقتل الناس على أساسها،يعتبر البعض أن حرمتها من الدين ويعبد الله بها،والله منها براء،وما هي إلا نتاج مصالح سياسية دخلت ديننا كتشريع لصبغها صبغة دينية لاستعمار رقاب المتصوفين.

يقول غوبلز وزير الدعاية في ألمانيا النازية وهو من أشرس مساعدي هتلر، ولكنه يستشعر الخطر والخوف من كلمة ثقافة، والتي عبر عنها بقولته: ”كلما سمعت كلمة ثقافة تحسست مسدسي”.

نريد الفقيه الذي يقرأ للمجتمع تجربته للإصلاح لا أن يبرر له عاداته السيئة وفشله المجتمعي، الفقيه الذي ينسى أوضاعه وأوضاع العالم كله ويركز على إصلاح نواة مجتمعه بادئا بعائلته الصغيرة