محمود طعمة

محمود طعمة

من مواليد 1995 دمشق، أقيم في الغوطة الشرقية، أعمل مساعد جراح، وأدرس في معهد صحافة وإعلام


الجديد من الكاتب

تدفق المحتوى

للأسف،لم تكن لي شجاعة لكي أخبره عن أي شيء، فكان الحدث سيد الموقف، الرجل ما زال يكابد.

blog by محمود طعمة
Published On 20/2/2022

نجحت عملية ولادته من رحم الأرض ولكن قدر الله سبق الجميع ووافتهُ المنية، ونسأل الله الصبر والسلوان لأهله وذويه..

blog by محمود طعمة
Published On 14/2/2022
خاص بالموقع/ البئر الذي سقط فيها الطفل ريان

لنكون عظماء يجب علينا أن نصاحب العظماء؛ هكذا تقول القاعدة وإن لم يكن هناك عظماء أحياء فعلينا بالجلوس مع كتبهم وسيرهم.

blog by محمود طعمة
Published On 18/10/2021
مدونات - الثورة السورية

هناك عند مفترق الطرق أقف تائها لكثرة المفارق، أحملق في الطرقات إلى أين الوجهة؟ لطالما أكرر السؤال على نفسي، ودائما أبدا ينبغي أن تسأل نفسك إلى أين؟ في كل وجهة تتجهها في دينك وثقافتك وحياتك وعملك.

blog by محمود طعمة
Published On 5/10/2021
blog- الغربة

أحب الذكرى وربطة العنق الزرقاء والقميص الأبيض لأنها ترتبط بالماضي، أحب أخي وذراع صديقي المبتورة، أحب سقف بيتي الذي لم يعد متقوسا.

blog by محمود طعمة
Published On 29/9/2021
ربما للدفئ أن ينسي أهالي درعا مرارة المأساة:

كم كنت قاسيا وأخطأت بحقنا أيها “الكيماوي”، أتحدث لأني كنت جزءا من الواقعة، تتقهقر بي الذاكرة لمساء الأربعاء.. حين كنت ممرضا في ذلك المشفى الميداني..

blog by محمود طعمة
Published On 10/8/2021
مجزرة الكيماوي بدوما.. ما الجديد هذه المرة؟

كم تمنيت أن أكون من حجاج بيت الله الحرام، تمنيت أن أكون ملبيا وساعيا، وأكون طائفا مهرولا زائرا وصاعدا، إنها مناسك الحج لا أراها إلا من خلف شاشات التلفاز وأشعر بروحانيتها العطرة..

blog by محمود طعمة
Published On 21/7/2021
رحلتي إلى الحج.. شباب يافع يشدّ الرحال إلى البيت العتيق - من مواد الوثائقية

هجرنا وبقي نصفنا هناك، هناك في دوما حيث تفوح رائحة الموت.. إنه الكيماوي يطرق باب أرواحنا ليسلبها منا، إبادة علنية من دون قيود والكل في سبات سرمدي.

blog by محمود طعمة
Published On 14/4/2018
مدونات - دوما