محمد المنشاوي - واشنطن


الجديد من الكاتب

بعد طول غياب، تابع الملايين من الأميركيين عودة الرئيس دونالد ترامب للإفادة اليومية -أول أمس الثلاثاء- بشأن تطورات فيروس كورونا المستجد، والتي توقف ترامب عن المشاركة فيها منذ نهاية أبريل/نيسان الماضي.

تكمن عقدة الموقف الأميركي من الصراع الدائر بليبيا في أن أطراف الصراع -باستثناء روسيا- هي من حلفاء الولايات المتحدة، مثل تركيا ومصر والإمارات والسعودية، ويخشى ترامب من أي مغامرة قبيل انتخابات الرئاسة.