علي صالح العبد الله

علي صالح العبد الله

كاتب سوري


الجديد من الكاتب

عكست المواقف الأخيرة المتباينة للقيادة الإيرانية، والتي جمعت النقيضين: ثباتا بالمواقف السياسية ودعوة للحوار والتهدئة والاستعداد للعب دور في محاربة “الإرهاب” وحل الملفات الإقليمية العالقة، ارتباكا سياسيا واضحا.

عانت الجمهورية التركية التي أنشأها العسكر بقيادة أتاتورك من تناقضات بنيوية: علمانية النظام وإسلامية المجتمع، عرقية النظام وتعددية المجتمع، ديمقراطية الدستور وهيمنة العسكر، شرقية الموقع والانتماء وغربية السياسة والتوجه.

فتح اجتماع وزيري خارجية أميركا وروسيا بموسكو واتفاقهما على عقد مؤتمر جنيف2، وما تلاه من لقاءات بينهما ومع أطراف دولية وإقليمية، باب الحديث عن حل سياسي للملف السوري، وعن مفاوضات بين النظام والمعارضة لتنفيذ وثيقة جنيف1 التي اتفق عليها العام الماضي.