سيدي ولد عبد المالك

سيدي ولد عبد المالك

كاتب وباحث موريتاني متخصص في الشؤون الأفريقية


الجديد من الكاتب

تطرح زيارة الرئيس التشادي لإسرائيل الكثير من الأسئلة وعلامات الاستغراب، في ظل وجود بيئة أفريقية كانت تتحفظ عن التطبيع مع إسرائيل بسبب الرفض الشعبي الأفريقي لجرائم إسرائيل تجاه الشعب الفلسطيني.

يشكل انعقاد القمة الأفريقية المزمعة يوم 30 يونيو/حزيران الجاري في العاصمة الموريتانية نواكشوط، محطةً هامة في تمدد مساعي تعزيز الأواصر الأفريقية إلى الفضاءات العربية التي تنتمي جغرافياً إلى قارة أفريقيا.

انتقد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش مؤخرا بطء إجراءات نشر القوات العسكرية المشتركة لدول الساحل الأفريقي الخمس، مما أثار النقاشات بشأن التحديات السياسية واللوجستية التي تواجه هذه القوة.

أظهرت روسيا -في السنوات الأخيرة- اهتماما متزايدا بأفريقيا تراوحت مظاهره بين السياسي والاقتصادي، وذلك عبر مساندة المواقف الأفريقية وتوجيه مؤسسات استثمارية روسية للعمل في أفريقيا، سعيا لمنافسة القوى العالمية هناك.

يطرح الاهتمامُ السعودي الحالي بمنطقة الساحل الأفريقية ومساهمتها في تمويل القوات التابعة لـ"مجموعة الخمس بالساحل"، تساؤلات عن دوافع وخلفيات هذا الاهتمام بمنطقة لم تكن تقليديا تدخل في دائرة اهتمام الرياض.

تعكس الأزمة الدبلوماسية الأخيرة بين المغرب والجزائر جرّاء اتهام وزير الخارجية الجزائري للبنوك والشركات المغربية بـ"تبييض أموال الحشيش" بأفريقيا؛ احتدامَ التنافس بين البلدين لتحقيق أكبر قدر ممكن من النفوذ أفريقياً.