"إساءة لعشائر الجنوب".. مسلسل "الكاسر" يثير جدلا نيابيا وقبليا بالعراق وقرار رسمي بإيقافه

مسلسل الكاسر المصدر : المسلسل نفسه
مسلسل "الكاسر" واجه انتقادات من بينها تشويه سمعة الشخصيات وشيوخ العشائر في الجنوب (من صفحة القناة المنتجة للمسلسل)

أثار بث إحدى المحطات الفضائية في العراق مسلسلا تلفزيونيا بعنوان "الكاسر" في الأيام الأولى من شهر رمضان جدلا عبر منصات التواصل الاجتماعي، حيث رأى منتقدوه أنه يمس بتقاليد العشائر الأصيلة، وقد تدخّلت الجهات الرسمية لإيقافه.

وتروي أحداث مسلسل "الكاسر" الذي يعرض على محطة "يو. تي. في" (UTV) المحلية، ومن بطولة الفنان العراقي غالب جواد، جانبا من الصراعات العشائرية وجرائم الثأر في جنوب البلاد، الأمر الذي عدّه بعض العراقيين إساءة لأعراف العشائر العراقية وتقاليدها.

واستنكر مغردون عراقيون تصوير أعمال درامية تظهر المجتمع الجنوبي على أنه دموي وفوضوي، ولا يأتمر بقوانين الدولة ويتمرد عليها، من أجل تحقيق مكاسبه وبسط نفوذه، وسط مطالبات بمقاضاة منتجي المسلسل.

بالمقابل، يرى مدونون أن الهجمة على أحداث المسلسل غير منطقية، خاصة أن مناطق جنوب العراق تشهد باستمرار صراعات عشائرية دامية، بينما يعيش جزء كبير من مواطنيها تحت خط الفقر.

جدل وتدخل

في الأثناء، دخلت الأوساط النيابية والسياسية والقبلية على خط الجدل المثار حيال المسلسل الرمضاني، حيث طالبت جهات نيابية بإيقاف بثه ومنع عرضه عبر جميع الوسائل المتاحة.

 

وفي أول موقف نيابي، طالب النائب مصطفى جبار سند هيئة الإعلام والاتصالات العراقية بإيقاف عرض المسلسل باعتبار أن أحداثه مغلوطة وتشوّه الحقائق وتسيء إلى المجتمع الجنوبي وعشائره، حسب ما نشره عبر حسابه في تويتر.

وخاطبت كتلة صادقون النيابية، التابعة لحركة "عصائب أهل الحق"، هيئة الإعلام والاتصالات، لتأكيد قرار سحب رخصة قناة "يو. تي. في"، على إثر "الإساءة التي صدرت من القناة بحق أهل الجنوب" من خلال مسلسل "الكاسر".

في سياق متصل، استنكرت بعض عشائر جنوبي العراق عرض المسلسل، وقالت إنه "يهدف إلى إظهارها منفلتة ووحشية"، مضيفة أن "هذه الأعمال تسهم في تضييع الحقائق وتناسي المواقف المشرّفة للعشائر الجنوبية الأصيلة".

مطالبات ورد

وزار وفد من شيوخ عشائر جنوبي العراق مقر هيئة الإعلام والاتصالات أمس الأحد، للمطالبة بالحد من التجاوزات التي تشمل العشائر الجنوبية عبر بعض القنوات، على حد تعبيرهم.

من جهتها، نددت محطة "يو. تي. في" -في بيان- بما وصفتها الحملة التي تشنها جهات وشخصيات ضدها، مؤكدة أن العمل الدرامي غايته مهنية وليس لاستهداف أي فئة من المجتمع العراقي.

وبعد سلسلة الأحداث، قررت هيئة الإعلام والاتصالات العراقية إيقاف بث مسلسل "الكاسر"، وحذف جميع حلقاته من منصات التواصل الاجتماعي، متوعدة المحطة الفضائية في حال عدم الالتزام بالقرار باتخاذ إجراءات قانونية بحقها.

 

 

وكان بطل المسلسل الفنان غالب جواد قد صرح قبل أيام من بث المسلسل بأن العمل لا يمثل أي جهة لا جنوبية ولا شمالية ولا غربية، بل هو عمل ريفي غير واقعي.