جوقة فنية بأميركا تخصص ترانيم احتفالات عيد الميلاد لدعم غزة

وقفت الجوقة الفنية في حديقة كنيسة سانت بولس بولاية مينيسوتا الأميركية تغني ترنيمة ضد الحرب
وقفت الجوقة الفنية في حديقة كنيسة سانت بولس بولاية مينيسوتا الأميركية تغني ترنيمة ضد الحرب (مواقع التواصل الاجتماعي)

شكّلت مجموعة من المغنين المسيحيين، في الولايات المتحدة الأميركية، جوقة فنية "كورال" للدعوة إلى وقف الحرب التي يشنها الاحتلال الإسرائيلي على غزة، وأطلقوا عليها اسم "جوقة وقف إطلاق النار من أجل فلسطين".

ووقفت الفرقة بشكل جماعي في حديقة كنيسة سانت بولس بولاية مينيسوتا الأميركية، وهم ينشدون قائلين "نحن نتنفس معا.. أوقفوا إطلاق النار الآن".

وتعرف الجوقة نفسها، بأنها "مجموعة من الأشخاص ذوي التراث المسيحي والمسيحيين المتدينين، وتغني من أجل وقف دائم لإطلاق النار وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين. فلسطين حرة، والسلام لشعبها باعتبار السيد المسيح، ولد على أرضها وهم يحتفلون بميلاده".

ووقفت الجوقة تغني ترنيمة، بكلمات تدين تمويل الحرب ودعم استمرارها، قائلين "السلام والفرح للعالم، لدينا الآن خيار لإنهاء هذه الإبادة الجماعية، إنها دولارات ضرائبنا التي تدفع للقتل، وهي سياسة خاطئة أن نستمر في هذا الدعم (…) وعلينا مسؤولية التحدث والغناء ضد الإبادة الجماعية وضد الإسلاموفوبيا ومعاداة السامية".

وتابعت الجوقة في أغنيتها، "لن نقف مكتوفي الأيدي بينما يموت الآلاف، لذا نقول يجب وقف إطلاق النار".

ومنذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تشن إسرائيل حربا مدمرة علي قطاع غزة، خلفت حتى عصر الاثنين، 15 ألفا و899 شهيدا فلسطينيا، و42 ألف جريح، بالإضافة إلى دمار هائل في البنية التحتية و"كارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب مصادر رسمية فلسطينية وأممية.​​​​​​​

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي