بتهمة ارتكاب جرائم حرب في غزة.. مكتب محاماة بلجيكي يقاضي إسرائيل أمام الجنائية الدولية

القصف الإسرائيلي دمر مئات المنزل والأبراج السكنية في قطاع غزة (رويترز)
القصف الإسرائيلي دمر مئات المنزل والأبراج السكنية في قطاع غزة (رويترز)

رفع مكتب محاماة في بروكسل مساء اليوم الأربعاء دعوى قضائية على إسرائيل أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب واعتداءات تسببت في خسائر بشرية وأضرار مادية جسيمة خلال الحرب الأخيرة على غزة.

وجاء في عريضة الدعوى التي حصلت الجزيرة على نسخة منها، أن إسرائيل ارتكبت ما بين الثالث من مايو/أيار الماضي والحادي عشر منه جرائم القتل والتعذيب والملاحقة والقتل العمد والمس بالسلامة الجسدية للفلسطينيين.

كما تضمنت العريضة اتهامات لإسرائيل بإلحاق الأضرار بالممتلكات من دون مبرر، والاعتداء على المدنيين والمنشآت والأملاك ذات الصبغة المدنية.

وجاء رفع هذه الدعوى القضائية بعد توصل مكتب المحاماة بتفويض قضائي من عائلات في منطقة الشيخ زايد في بيت لاهيا بغزة بمتابعة إسرائيل أمام المحكمة الجنائية الدولية ولجنة حقوق الإنسان التابعة لمنظمة الأمم المتحدة.

وأكد فريق المحاماة البلجيكي أن قوات الاحتلال الإسرائيلي نفذت 120 غارة على منطقة الشيخ زايد وأطلقت 30 صاروخا على مبان سكنية أدت إلى مقتل أسرة بكامل.

ومنذ 13 أبريل/نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية كافة جراء اعتداءات وحشية ترتكبها الشرطة ومستوطنون إسرائيليون في مدينة القدس المحتلة، وخاصة المسجد الأقصى ومحيطه، وحي الشيخ جراح (وسط) حيث تريد إسرائيل إخلاء 12 منزلا من أصحابه.

وامتد العدوان الإسرائيلي إلى قطاع غزة، وشمل قصفا جويا وبريا وبحريا، وأسفر عن 254 شهيدا، بينهم 66 طفلا و39 سيدة و17 مسنا، بجانب 1948 مصابا، وفق وزارة الصحة بالقطاع.

وفجر الجمعة الماضية بدأ وقف لإطلاق نار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة بوساطة مصرية، بعد عدوان عسكري إسرائيلي استمر 11 يوما على القطاع، الذي يسكنه أكثر من مليوني فلسطيني وتحاصره تل أبيب منذ صيف 2006.

المصدر : الجزيرة

المزيد من أحداث فلسطين
الأكثر قراءة