يوسف أبو حسين.. مذيع صوت الأقصى يرتقي شهيدا بعد استهدافه بالصواريخ الإسرائيلية

يوسف أبو حسين مذيع ومقدم برامج في إذاعة صوت الأقصى المحلية بغزة منذ 12 عاما.

المذيع يوسف أبو حسين كان يدرس العلوم السياسية في جامعة الأزهر بغزة (مواقع التواصل الاجتماعي)
المذيع يوسف أبو حسين كان يدرس العلوم السياسية في جامعة الأزهر بغزة (مواقع التواصل الاجتماعي)

نعت نقابة الصحفيين المذيع الصحفي الشهيد يوسف محمد أبو حسين الذي ارتقى شهيدا صباح اليوم الأربعاء، بعد استهدافه بالصواريخ الإسرائيلية في شقته السكنية بحي الشيخ رضوان بغزة، وقد أصيب شقيقه وزوجته.

وتقدمت النقابة بخالص التعازي والمواساة إلى أسرته وإلى إذاعة صوت الأقصى التي يعمل بها وإلى الجسم الصحفي عموما.

وشددت النقابة على تحميل سلطات الاحتلال وقادته كامل المسؤولية عن هذه الجريمة المستمرة، وجددت تأكيدها تكثيف جهودها ومساعيها لملاحقة قادة الاحتلال على جرائمهم بحق الصحفيين، وبخاصة قتلهم المتعمد والموثق لهم.

وعاهدت الجسم الصحفي على أن تبقى دماء الشهيد وكل شهداء الصحافة أمانة في "أعناقنا حتى ينال المجرمون قصاصهم من العدالة".

وحيّت النقابة الصحفيين كافة في ميادين العمل ومواقع الصدام والاحتكاك على إصرارهم على مواصلة القيام بواجباتهم الوطنية والمهنية والكشف عن جرائم الاحتلال وتقديمها للرأي العام، رغم الأثمان الغالية وسيل الدم الذي يدفعونه كل يوم.

كذلك شددت نقابة الصحفيين على جميع الصحفيين والمؤسسات الصحفية التزام إجراءات السلامة خلال التغطية الميدانية، مؤكدة التزام أخلاقيات ميثاق الشرف الصحفي، وتوخي الحذر من مروّجي الإشاعات التي تستهدف النيل من وحدة الشعب التي تجسدت في مواجهة العدوان على أرض فلسطين كافة.

من جهتها نعت إذاعة صوت الأقصى في صفحتها على تويتر مراسلها الصحفي أبو حسين، وقالت "بكل معاني الحزن والأسى المكللة بالصبر والاحتساب، تنعى إذاعة صوت الأقصى لشعبنا الفلسطيني عامة وللأسرة الصحفية خاصة ابنها البار وفارس الكلمة الشهيد يوسف أبو حسين الذي ارتقى إلى العلى شهيدا".

الصحفي الشهيد

أبو حسين من مواليد عام 1989 وهو متزوج ولديه 3 أطفال، مذيع ومقدم برامج في إذاعة صوت الأقصى المحلية -ومقرها غزة- منذ 12 عاما، يدرس العلوم السياسية في جامعة الأزهر بغزة لنيل درجة الماجستير في "الدراسات الشرق أوسطية".

ويقول عماد زقوت مدير إذاعة الأقصى في غزة، للجزيرة نت، إن يوسف كان يتمتع بصوت رخيم ومميز، كان محبوبا من زملائه والجمهور.

وكان من المفترض، حسب زقوت، أن يكون يوسف على الهواء مباشرة صباح اليوم الأربعاء لتقديم برنامجه اليومي "حدث في مثل هذا اليوم" لكنه تحول هو نفسه إلى حدث اليوم.

وقال زقوت إن الشهيد يوسف دفن في قبر واحد إلى جوار شقيق له استشهد عام 2005.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند

حول هذه القصة

قالت منظمة العفو الدولية اليوم الثلاثاء إن القوات الإسرائيلية أظهرت تجاهلا مروعا لأرواح المدنيين الفلسطينيين من خلال شن عدد من الغارات الجوية التي استهدفت في بعض الحالات مباني سكنية.

18/5/2021

أسعف الحظ 3 صحفيين فلسطينيين في النجاة من غارة جوية إسرائيلية شمال قطاع غزة خلال عملهم الميداني في تغطية العدوان الإسرائيلي المتواصل على القطاع منذ أيام.

19/5/2021
المزيد من أحداث فلسطين
الأكثر قراءة