هناك العديد من الخطوط أو الخدمات التي تتيح تحويل الكتابة الإلكترونية إلى نصوص تشبه بشكلها تلك المكتوبة بالخط اليدوي، لكن عيبها أنها تستخدم شكلا محددا لكل حرف من الحروف، وبالتالي فإن التكرار سيكشف أن هذه الكتابة أصلها إلكتروني.

ولكن شركة "هاندرايتنغ آي أو" طورت منصة تتيح إمكانية تحويل النصوص الإلكترونية إلى نصوص تشبه إلى حد كبير تلك التي تكتب باليد، دون الاعتماد على خط ثابت أو روبوت يعمل بشكل متماثل دائما.

فقد اعتمدت الخدمة على تقنية حصلت على براءة اختراع خاصة، تجمع أكثر من 25 شكلا لكل حرف من أحرف اللغة الإنجليزية إلى جانب استخدامها في الأماكن المناسبة بما يتناسب مع طبيعة الجملة والكتابة اليدوية.

وتتيح هذه المنصة إمكانية تقليل تكاليف الكتابة اليدوية التي تستغرق وقتا طويلا، بالإضافة إلى مرونتها وسهولة استخدامها حيث يمكن دمجها مع خدمات لشركات أو تطبيقات أخرى بالاعتماد على واجهة برمجية تطبيقات خاصة بالمنصة، مما يسمح بإنتاج صور بتنسيقات مختلفة تناسب احتياجات المستخدم.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية