طالب صرب كرواتيا سلطات بلدهم بالتحرك بشكل حازم لمواجهة تزايد تعرضهم للإساءة لأسباب عرقية، وحذروا مما أسموه "اندلاع الكراهية".

وقال مجلس الصرب الوطني -الذي يضم صرب كرواتيا- إنه سجل 331 حالة من العنف وخطابات الكراهية وغيرها من أشكال التمييز ضد أقليتهم خلال عام 2016.

ويشكل الرقم ارتفاعا بنسبة 60% عن العام السابق، وهو ما وصفه الزعيم الصربي النائب في البرلمان ميلوراد بوبوفاتش بـ"اندلاع للكراهية.. وخلق لمشاعر معادية للصرب"، وقال للصحفيين إن "هناك المئات من الحالات" غير المسجلة.

وأضاف "هذا الأمر لا يؤثر على أقلية واحدة فقط.. بل على المجتمع بأكمله".

ويعتبر الصرب أكبر أقلية في كرواتيا، حيث يشكلون نحو 4% من السكان البالغ عددهم 4.2 ملايين نسمة. وكان احترام حقوقهم من المعايير الرئيسية لدخول كرواتيا الاتحاد الأوروبي 2013، إلا أن الصرب يقولون إن قانون مكافحة التمييز غير مطبق بالكامل.

المصدر : الفرنسية