حذر وزير الخارجية الأميركي جون كيري من أن نيجيريا ستواجه رد فعل في حال "قمعت" الإسلاميين باستخدام القوة المفرطة، وذلك رغم تهنئته لها على "النجاحات العسكرية الأخيرة".

وفي مؤتمر صحفي بمدينة سوكوتو في شمال نيجيريا أشاد كيري باستعادة مناطق شاسعة من أيدي بوكو حرام وتحرير آلاف الرهائن خلال العام الماضي.

وقال إن نيجيريا أحرزت "تقدما مهما" و"قوضت قدرات بوكو حرام"، إلا أنه حذر من شن حملة قمع شديدة تنتهك فيها حقوق الإنسان.

وقال "بسبب الأنشطة الإرهابية، ربما يميل البعض إلى قمع أي شخص كان (..) ولكن لا يمكن هزيمة التطرف من خلال القمع أو الخوف، فالخوف الذي يزرعه القمع يولد الامتعاض وليس الثقة".

واتهمت منظمة العفو الدولية ومنظمة هيومن رايتس ووتش القوات النيجيرية باستخدام القوة المفرطة والإعدامات الميدانية لمن يشتبه بانتمائهم إلى جماعة بوكو حرام.

المصدر : الفرنسية