قتل صحفي معروف ومؤيد للغرب أمس الأربعاء في انفجار قنبلة وضعت بسيارة كان يقودها في وسط العاصمة الأوكرانية كييف.

والصحفي بافل شيريميت أصله من روسيا البيضاء ويحمل الجنسية الروسية، وهو إحدى الشخصيات الرئيسية في المشهد الإعلامي الأوكراني وحاز جوائز عدة، وعاش منذ سنوات بأوكرانيا حيث عمل للموقع الإلكتروني النافذ أوكراينسكا برافدا، ويقدم برنامجا صباحيا عبر إذاعة فيستي.

وكان الصحفي المستقل (44 عاما) الذي يحظى بتقدير كبير في أوكرانيا متوجها للإذاعة عندما انفجرت سيارته.

وقال الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو في تغريدة على تويتر إن "موت بافل شيريميت مأساة رهيبة"، مشددا على أن "المذنبين سيعاقبون". وأضاف "كان صديقي الشخصي، أنا متعاطف مع عائلته وأصدقائه".

المصدر : الفرنسية