قضت محكمة مصرية بإخلاء سبيل ثماني فتيات معارضات للسلطات الحالية من أصل عشر، بعد احتجازهن لأكثر من أربعمئة يوم، في القضية المعروفة إعلاميا بـ"بنات دمياط".

وقال عضو بهيئة الدفاع عن الفتيات إن محكمة جنايات أول دمياط (دلتا مصر/شمال) قررت أمس تأجيل القضية المعروفة إعلاميا بقضية بنات دمياط ليوم 28 سبتمبر/أيلول المقبل.

وأوضح أن المحكمة "أخلت سبيل ثمانٍ من الفتيات العشر على ذمة القضية، بينما قررت استمرار حبس كل من روضة خاطر وإسراء فرحات، لعدم حضورهما جلسة أمس لأدائهما امتحانات الثانوية العامة في سجن القناطر (شمالي القاهرة)".

وظلت الفتيات على ذمة الحبس الاحتياطي لأكثر من أربعمئة يوم منذ القبض عليهن خلال مشاركتهن في مظاهرة منددة بالسلطات الحالية في 5 مايو/أيار من العام الماضي.

ووجهت النيابة للفتيات العشر اتهامات، من بينها "الانضمام لجماعة إرهابية وقطع الطريق والتظاهر دون تصريح والتجمهر والشروع في قتل 22 شخصا بينهم مجندان وحيازة أسلحة نارية والتعدي على قوات الأمن والتحريض على قوات الجيش والشرطة وحيازة منشورات محرضة ضد مؤسسات الدولة".

المصدر : وكالة الأناضول