ناشد البابا فرنسيس الأحد المجتمع الدولي مضاعفة الجهود بهدف "القضاء على أسباب" عمالة الأطفال في كل أنحاء العالم باعتبارها شكلا من أشكال "العبودية الحديثة".


وقال البابا خلال احتفال في ساحة القديس بطرس "نحتفل باليوم العالمي لمكافحة عمل الأطفال. يجب علينا جميعا إعادة إطلاق الجهود لإزالة أسباب هذه العبودية الحديثة".

وأضاف أن "ملايين الأطفال محرومون من بعض حقوقهم الأساسية ويتعرضون لمخاطر جسيمة. واليوم هناك الكثير من الأطفال المستعبدين".

وتشير بيانات الأمم المتحدة إلى أن هناك نحو 168 مليون طفل يعملون في الوقت الحالي، يؤدي أكثر من نصفهم وظائف تعرض صحتهم للخطر.

المصدر : الفرنسية