أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) أنها تلقت من السويد تبرعا بقيمة ثمانية ملايين دولار أميركي، لدعم "أنشطتها" في سوريا وقطاع غزة والضفة الغربية.

وقالت الوكالة الأممية في بيان إن هذا التبرع السخي وغير المشروط سيعطي حرية كبيرة وفعالية أفضل لقدرة الوكالة على الاستجابة لاحتياجات لاجئي فلسطين المتضررين جراء النزاع في سوريا، علاوة على أولئك الموجودين في الضفة الغربية وقطاع غزة.

 
ولفتت أونروا في بيانها إلى أن 60% من لاجئي فلسطين الباقين في سوريا والبالغ عددهم 450 ألف لاجئ هم مشردون داخليا، وأن غالبيتهم تقريبا يعتمدون على الوكالة الأممية للحصول على المساعدات.
 
كما أعربت "أونروا" عن قلقها للوضع في الأراضي الفلسطينية، وارتفاع معدلات الفقر والبطالة في قطاع غزة.

المصدر : وكالة الأناضول