أفرجت قوات الأمن في جنوب السودان عن صحفي اعتقل شهرين بعد انتقاده أداء الحكومة في العامين الماضيين اللذين شهدا حربا أهلية.

وكانت منظمة العفو الدولية ولجنة حماية الصحفيين ومنظمات أخرى قد أدانت اعتقال جوزف أفاندي في ديسمبر/كانون الأول.

وقد اعتقلت قوات الأمن أفاندي مراسل صحيفة "التعبير" بجوبا في 30 ديسمبر/كانون الأول الماضي، لتنقطع أخباره بعد ذلك.

وقبيل توقيفه كتب مقالا انتقد فيه الحركة الشعبية لتحرير السودان، الحزب الحاكم في جنوب السودان، للإخلال بواجباتها في حماية المدنيين ولدورها في الحرب الأهلية التي تهز البلاد منذ ديسمبر/كانون الأول 2013.

المصدر : الفرنسية