أغلقت الحكومة الصومالية صحيفة "حوج أجال" واعتقلت رئيس تحريرها في أحدث حملة يقول الصحفيون إنها مناخ من الترهيب.

وقال الاتحاد الوطني للصحفيين الصوماليين إن ضباط المخابرات اقتحموا مكاتب الصحيفة وصادروا أجهزة الحاسوب وآلات التصوير، واعتقلوا رئيس تحريرها عبدي آدم جوليد.


وقال الأمين العام للاتحاد "هذا الأمر يحمل كل سمات مضايقات أمن الدولة والتعسف تجاه صحفي مستقل بارز".

وأضاف "عبدي آدم جوليد هو أحدث ضحية في وضع سائد يتمثل في اضطهاد الأصوات المستقلة في الإعلام الصومالي".

المصدر : رويترز