دعا الاتحاد الأوروبي حكومة إقليم كردستان العراق إلى اعتماد استفتاء شعبي لإلغاء عقوبة الإعدام المعمول بها في الإقليم، واصفا أحكام الإعدام التي نفذت مؤخرا في الإقليم بأنها "خطوة إلى الوراء".

جاء ذلك في بيان صدر عن الاتحاد الأوروبي أمس الأربعاء بمناسبة عمليات الإعدام الأخيرة التي نفذت في الإقليم في 12 أغسطس/آب الجاري ضد فرهاد جعفر محمود وزوجتيه طخوشة حسن إسماعيل، وبيريفان حيدر كريم.

وأوضح البيان أن الاتحاد الأوروبي "يعارض من حيث المبدأ استخدام عقوبة الإعدام في أي ظرف من الظروف".

وأضاف البيان أن "عدم لجوء حكومة كردستان لتنفيذ أي حكم إعدام منذ سنة 2008 يعد مثالا يحتذى في كامل المنطقة المضطربة، حيث أثبتت أنه من الممكن ضمان مستوى عال من الأمن دون اللجوء إلى عقوبة الإعدام، إلا أن هذا الحكم يمثل خطوة إلى الوراء".

وكانت سلطات الإقليم قد قررت عام 2008 تجميد عقوبة الإعدام.

المصدر : وكالة الأناضول