اقترحت الهيئة الحكومية لتنمية دول شرق أفريقيا (إيغاد) -التي تعمل على إبرام اتفاق وقف إطلاق النار بجنوب السودان- إنشاء محكمة مستقلة للتعامل مع جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية في الحرب الأهلية الدائرة منذ أكثر من سنة ونصف السنة في هذا البلد.

وترى إيغاد أن المحكمة ينبغي أن تشكل بالتعاون مع الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة، على أن تعطى صلاحية محاكمة جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية وجرائم الإبادة المحتملة.

وتتهم منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان القوات الحكومة والمتمردين بارتكاب فظاعات، بما فيها عمليات اغتصاب جماعي وإحراق الضحايا أحياء وتجنيد الأطفال.

وفي وثيقة من 77 صفحة، نشرت السبت، يقترح الوسطاء كذلك تقاسما جديدا للسلطة مع إعطاء المتمردين منصب النائب الأول للرئيس، إلى جانب نائب آخر للرئيس، على أن يتولى 53% من المناصب الوزارية ممثلو الحكومة الحالية، والمتمردون 33%.

المصدر : الألمانية