دعت منظمة العفو الدولية (أمنستي) اليوم الأربعاء سلطات الكويت إلى الإفراج عن "سجناء الرأي" معتبرة أن عدم القيام بذلك يهدد بانزلاق البلاد نحو مزيد من "القمع".

وطالبت المنظمة في تقرير بـ"الإفراج عن كل سجناء الرأي... فورا ومن دون شروط" داعية إلى إنهاء "كل الملاحقات التي تستهدف الممارسة السلمية لحق التعبير عن الرأي".

وأشارت بالتقرير المعنون "سياسة القبضة الحديدية.. تجريم الانتقاد السلمي بالكويت" إلى أن 94 شخصا على الأقل من الذين وجهوا انتقادات للحكومة، هم إما موقوفون أو يحاكمون بتهم شتى منها إهانة أمير البلاد أو المسؤولين البارزين في الدولة.

غير أن ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي أطلقوا حملة تضامن الثلاثاء مع سجناء الرأي، قالوا إن ما لا يقل عن 626 كويتيا يواجهون إدانات قضائية بسبب التعبير عن رأيهم بشكل سلمي.

المصدر : الجزيرة