أصدرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان الثلاثاء تقريراً بعنوان "جاؤوا لقتلنا" وثقت فيه الهجمات الروسية وضحاياها وأغلبهم مدنيون.

وذكر التقرير أنه منذ الثلاثين من سبتمبر/أيلول الماضي وحتى الأول من ديسمبر/كانون الأول الحالي بلغت الهجمات الروسية ما لا يقل عن 138 هجمة، استهدفت 111 منها مناطق المعارضة المسلحة (101 استهدفت مناطق مدنية، وتسع مناطق عسكرية)، واستهدفت 27 هجمة فقط مناطق خاضعة لتنظيم الدولة الإسلامية.

وبحسب التقرير، فإن "هذه الهجمات التي تسببت بمقتل 583 شخصا -أغلبهم من المدنيين- واستهدفت ما لا يقل عن 16 مدرسة، و11 منشأة طبية، وعشرة مساجد، وثماني منشآت صناعية، والعديد من المراكز الحيوية الأخرى.

المصدر : وكالة الأناضول