أضرم مجهول النار في منزل يقطنه 35 فردا، من بينهم عشرة لاجئين، في مدينة فولديجك بولاية ميكلنبورج فوربومرن شمالي ألمانيا.

وبسبب تصاعد الدخان الناجم عن الحريق، لم يتمكن السكان من الخروج من المنزل، مما اضطر قوات الإطفاء لإنقاذهم عبر سلم خارجي.

وأسفر الحادث عن إصابة عدد من السكان بتسمم غازي من ضمنهم مسن (76 عاما) وفتاة (14 عاما).

وتتزايد الاعتداءات على مراكز إيواء اللاجئين بمدن ألمانية مختلفة، في وقت تنشط فيه حركة "وطنيون أوروبيون ضد أسلمة الغرب" (بيغيدا) احتجاجا على وجود اللاجئين ودعوةً لطردهم من ألمانيا.

المصدر : الألمانية