قال الهلال الأحمر الليبي إن المياه جرفت أربعين جثة إلى شواطئ ليبيا بالقرب من مرفأي زليطن والخمس.

ووفق متحدث باسم منظمة الهجرة الدولية فإن الجثث ربما تكون لضحايا حادث تحطم مركب قبل أسبوع.
 
وتفيد بيانات المنظمة الدولية للهجرة بأن 3175 مهاجرا ولاجئا على الأقل توفوا وهم يحاولون عبور البحر المتوسط هذا العام. وكان غالبية الضحايا في طريقهم من ليبيا إلى إيطاليا.
 
ويشير المتحدث باسم منظمة الهجرة جويل ميلمان إلى أنه ليست لديه معلومات بشأن متى توفي هؤلاء.

المصدر : رويترز