قالت بريطانيا الخميس إنها ستفرض ضريبة على الشركات التي تبيع المشروبات الغازية السكرية، وستستثمر الحصيلة في برامج صحية لأطفال المدارس، وذلك في إطار إستراتيجية طال انتظارها للحد من البدانة بين الأطفال.

وفي بيان لإعلان تفاصيل الإستراتيجية التي استمر العمل عليها عدة سنوات قالت وزيرة الدولة للشؤون المالية جين إليسون إن البدانة تكلف الخدمات الصحية الوطنية مليارات الجنيهات الإسترلينية سنويا.

وتعتزم بريطانيا فرض ضريبة على المشروبات التي تتجاوز كمية السكر فيها خمسة غرامات لكل مئة ملليلتر، وستزيد قيمة الضريبة كلما زادت كمية السكر في المشروبات.

المصدر : رويترز