قالت دراسة جديدة إن فقدان كبار السن للقدرة على الحركة واحتياجهم للمزيد من الرعاية عقب خضوعهم لجراحة يؤدي إلى ارتفاع احتمالات عودتهم للمستشفى أو وفاتهم.

وقالت الدكتورة جوليا آر. بيريان التي قادت الدراسة من الكلية الأميركية للجراحين في شيكاغو بولاية إيلينوي، إن ما يقرب من 60% من المرضى يفقدون بعضا من قدرتهم على الاعتماد على أنفسهم بعد الجراحة.

وحلل الباحثون بيانات أكثر من 5000 مريض تبلغ أعمارهم 65 عاما أو أكثر.

وأظهرت الدراسة التي نشرت في دورية "جاما سيرجيري" أن احتمالات وفاة من يفقدون القدرة على الاعتماد على أنفسهم تصل إلى أكثر من ستة أمثالها عند من لم يفقدوا هذه القدرة.

المصدر : رويترز