حذر خبير التغذية الألماني يان دبريتس من إمكانية أن تتسبب الأمهات في الإضرار بصحة أطفالهن بشكل كبير من خلال النظام الغذائي الذي يتبعنه خلال فترتي الحمل والرضاعة.

وقال دبريتس -الذي يشغل منصب نائب رئيس قسم طب الأطفال والمراهقين بمستشفى روستوك الجامعي- إن تغذية الأم خلال هاتين الفترتين لا تؤثر على صحة الطفل في مرحلة النمو فحسب، بل يمكن أن تلحق آثارا سلبية به تستمر معه حتى سن البلوغ.

وأشار إلى أن الدراسات أثبتت أن التقييم الذي يقول إن الأمهات اللائي يعانين من زيادة الوزن يعاني أطفالهن من زيادة الوزن أيضا يعد حقيقيا، لذا شدد على ضرورة أن تنتبه الأمهات لهذا الأمر.

المصدر : الألمانية