كشفت دراسة بريطانية حديثة أن الشعور بالوحدة والعزلة الاجتماعية يزيد خطر إصابة الأشخاص وخاصة كبار السن بالسكتة الدماغية وأمراض القلب.

وأجرى الدراسة باحثون في قسم العلوم الصحية بجامعة يورك البريطانية، ونشرت في دورية "القلب" العلمية.

وأوضح الباحثون أن الشعور بالوحدة يلعب دورًا رئيسيا في حدوث الوفيات المبكرة، مضيفين أن الوحدة ترتبط بثلاثة عوامل خطر أساسية مضرة بالصحة، أولها السلوك الصحي المتعلق بالعزلة الاجتماعية الذي يدفع الأشخاص إلى الإفراط في التدخين.

والثاني دفع الأشخاص إلى خفض احترام الذات والاكتئاب ومشاكل النوم، أما عامل الخطر الثالث فيتمثل في ارتباط الشعور بالوحدة بالاستجابات المناعية التي تعمل على ارتفاع ضغط الدم.

المصدر : وكالة الأناضول