قال البروفيسور الألماني تورستن تسوبربير‬ ‫إن مجموعات البثور الصغيرة على خلفية حمراء اللون تنذر بالإصابة بالهربس‬ ‫النطاقي المعروف أيضاً باسم الحزام الناري.    ‬

‫وأوضح تسوبربير -مدير عيادة الأمراض الجلدية والأوعية الدموية والحساسية‬ ‫بمستشفى شاريتيه بالعاصمة الألمانية برلين- أن الإصابة بالحزام الناري‬ ‫تحدث نتيجة نشاط الفيروس المسبب لجدري الماء، الذي يختبئ في المسارات‬ ‫العصبية للنخاع الشوكي أو في المخ بعد الشفاء من الجدري، وينشط مجدداً‬ ‫بسبب ضعف المناعة.  ‬

‫ويبدأ غالباً الحزام الناري بآلام حارقة تستغرق مدة قصيرة ثم تتلاشى‬ ‫مجدداً، ومن الممكن أن ينشأ الحزام الناري في الجسم بأكمله، ويمكن أن‬ ‫يصيب الوجه أيضاً، وترجع تسميته بهذا الاسم إلى أنه يُحيط بالمنطقة‬ ‫المصابة على شكل حزام.   ‬

‫وأشار البروفيسور الألماني إلى أنه يتم علاج الحزام الناري بواسطة‬ ‫مضادات الفيروسات، محذراً من أن إهمال العلاج يهدد المريض بتلف‬ في الأعصاب.

المصدر : الألمانية