أوصى البروفيسور الألماني ديرك كروب‬ ‫الأشخاص الذين يرتفع لديهم خطر تسوس الأسنان باستعمال غسول الفم‬ ‫المحتوي على الفلورايد بانتظام، حيث يصل الغسول إلى المواضع التي يتعذر‬ ‫على الفرشاة الوصول إليها.‬

‫وأوضح كروب -الخبير لدى مبادرة "برودينت" لحماية الأسنان- أن غسول الفم‬ ‫المحتوي على الفلورايد يحد من خطر الإصابة بالتسوس، كما أنه يحمي‬ ‫المواضع الحساسة.‬

‫وبالإضافة إلى ذلك، تعمل بعض المواد الفعالة الأخرى، مثل كلورهيكسيدين،‬ ‫على إزالة طبقة البلاك.‬

‫ومن ناحية أخرى، أوصى كروب باستعمال الغسول الخالي من الكحول ولا سيما‬ ‫بالنسبة للحوامل والأطفال، مع مراعاة استعمال الغسول تحت إشراف طبيب الأسنان.‬

المصدر : الألمانية