قال د. عبد المعين باكو، استشاري أول جراحة العظام والعمود الفقري ومدير برنامج الزمالة لجراحي العمود الفقري بمستشفى حمد العام في قطر إن مشاكل وإصابات العمود الفقري تعد "شائعة جدا ويمكنها أن تؤثر على الأشخاص من مختلف الأعمار".

وأضاف في بيان صادر أمس الاثنين عن مؤسسة حمد الطبية وصل الجزيرة نت "يرجع سبب الإصابة في معظم الحالات التي نعالجها إلى تغيرات تنكسية (degenerative) في العمود الفقري. وفي مثل هذه الحالات يشعر المريض بآلام في أسفل الظهر وفي الرقبة والتي قد تتسبب في التأثير بشكل كبير على قدرة المريض على العمل أو القيام بالأنشطة اليومية البسيطة".

ومن جانب آخر، أفادت مؤسسة حمد بأن الأبحاث تظهر أن اتخاذ وضعيات غير صحية للجسم وقلة الحركة وقلة ممارسة الأنشطة البدنية تعد من الأسباب الرئيسية للإصابة بآلام الظهر ومشاكل العمود الفقري الأخرى.

وأضافت أنه وفقا لـمنظمة الصحة العالمية فإن واحدا من بين كل أربعة بالغين وأكثر من 80% من المراهقين لا يمارسون ما يكفي من الأنشطة البدنية. ونتيجةً لذلك فإن تعرض العمود الفقري لتغيرات تنكسية يمثل أكثر الحالات شيوعا بين المرضى الذين يعالجون بمؤسسة حمد من مشاكل العمود الفقري.

المصدر : الجزيرة