قال المستشار الخاص للأمم المتحدة المكلف بقيادة العمل الخاص بوباء الكوليرا في جمهورية هاييتي ديفد نابارو، أمس الاثنين، إن المنظمة تسعى إلى جمع أربعمئة مليون دولار لمكافحة وباء الكوليرا في الجمهورية.

وتأتي الحملة الجديدة لجمع الأموال بعدما قالت الأمم المتحدة في وقت سابق من هذا العام إن عليها "مسؤولية أخلاقية" تجاه ضحايا تفشي وباء الكوليرا.

ويعتقد أن عناصر قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة القادمين من دول أخرى هم الذين جلبوا معهم وباء الكوليرا إلى هاييتي في أعقاب زلزال عام 2010، وساعد سوء الصرف الصحي على انتشاره سريعا.

المصدر : الألمانية