أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما في خطابه الأخير حول حالة الاتحاد مساء أمس الثلاثاء إطلاق جهد وطني ضد السرطان، مشيرا إلى أنه عيّن على رأس هذه المبادرة نائبه جو بايدن، الذي خطف هذا المرض أحد أبنائه.

وقال أوباما -أمام الكونغرس بمجلسيه- "هذا المساء أعلن عن جهد وطني جديد لفعل ما يجب فعله (ضد السرطان)"، مضيفا أنه من أجل الأعزاء علينا الذين خسرناهم، ومن أجل العائلات التي ما زال بإمكاننا إنقاذها، فلنجعل من أميركا البلد الذي يستأصل السرطان مرة واحدة وللأبد.

المصدر : الفرنسية