يعيش سكان مدينة سامراء في العراق بين إطلاق الرصاص والمليشيات المسلحة ومرض الكوليرا. وتشهد المدينة انهيار منظومة الخدمات وتردي كل مكونات الحياة.

ويقول المسؤولون في قطاع الصحة في سامراء إن جهدا يبذل لمواجهة الكوليرا الزاحفة نحو المدينة، وإنه توزع مواد معقمة للماء على المواطنين، وهو جهد يرى مواطنون أنه ليس كافيا لمواجهة الكوليرا.

المصدر : الجزيرة