حذرت الرابطة الألمانية لأطباء‬ ‫الأطفال والمراهقين من أن صعوبات النوم أو تغير السلوكيات الغذائية تنذر‬ ‫بإصابة الشباب بالاكتئاب

‫وأضافت الرابطة أن التقلبات المزاجية أو التغيرات الطارئة على الشخصية‬ ‫قد تشير أيضاً إلى الاكتئاب أو قد ترجع إلى أمراض نفسية أخرى.‬

‫وفي حال ملاحظة هذه الأعراض، تنصح الرابطة بعرض الطفل أو المراهق على اختصاصي نفسي‬ ‫من أجل الخضوع للعلاج في الوقت المناسب.‬

المصدر : الألمانية