قال فرع منظمة السلام الأخضر (غرينبيس) المعنية بالحفاظ على البيئة بشرق آسيا اليوم الأربعاء، إن الصين شهدت تحسنا متوسطا في مستويات اثنين من ملوثات الهواء الشائعة خلال النصف الأول من العام الحالي.

وقالت المنظمة إن درجة انتشار الجسيمات المجهرية "بي.أم2.5" التي يقل قطرها عن 2.5 ميكرومتر ويمكنها اختراق أنسجة الرئة، تراجعت بنسبة 16% خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، كما تناقصت مستويات غاز ثاني أكسيد الكبريت بنسبة 18%.

وقال مسؤول البيئة والمناخ بالمنظمة دونغ ليانساي في بيان، إن تراجع استخدام الفحم هو السبب الأساسي لتحسن جودة الهواء في الآونة الأخيرة.

المصدر : رويترز