أوصت الجمعية الألمانية لمكافحة السرطان بعدم استعمال أجهزة التسمير الاصطناعي بغرض الحصول على‬ ‫تسمير أولي استعداداً للإجازة الصيفية، مشيرة إلى عدم جدوى التسمير‬ ‫الأولي في حماية البشرة من أشعة الشمس.

وعللت الجمعية ذلك بأن التسمير الأولي يساعد -‬‫على أقصى تقدير- على الوصول إلى درجة الحماية الذاتية للجلد، والتي‬ ‫تعادل مُعامل حماية من الشمس يبلغ ستة، وهو غير كاف للحماية من الأشعة فوق‬
‫البنفسجية الضارة.‬

كما حذرت الجمعية من‬ ‫خطورة أجهزة التسمير الاصطناعي على الجلد، إذ إنها ترفع خطر الإصابة‬ ‫بسرطان الجلد. ‬

المصدر : الألمانية