تعاني معظم المناطق الخارجة عن سيطرة النظام في سوريا من نقص في مياه الشرب، والذي تسبب في ظهور العديد من الأمراض وانتشارها بين المواطنين.

ووفقا لمنظمة يونيسيف فإن أكثر من 105 آلاف حالة إسهال ظهرت منذ بداية العام الحالي، كما سجلت إصابات كثيرة بالتهاب الكبد الوبائي، فضلا عن إصابات بمرض التيفوئيد.

المصدر : الجزيرة