تصاب بعض النساء باكتئاب بعد الولادة، إذ تصبح الأم سريعة الاستثارة والغضب، وينتابها شعور بالحزن والخوف‬ ‫بدلاً من السعادة والبهجة. ‬

‫وقالت مجلة "علم النفس اليوم" الألمانية إنه يمكن محاربة اكتئاب ما بعد الولادة من خلال بعض التدابير البسيطة، على رأسها‬ ‫الرضاعة الطبيعية، إذ يفرز الجسم خلالها هرموني "أوكسيتوسين" و"برولاكتين"، اللذين يخففان من حدة المخاوف ويقيان من الاكتئاب.

‫كما أن التعرض لأشعة الشمس يساعد الجسم على تكوين فيتامين "د"، الذي‬ ‫يقي بدوره من الإصابة بالاكتئاب، بالإضافة إلى ذلك تلعب مساندة الزوج‬ ‫والأهل دوراً مهماً للغاية في مواجهة اكتئاب ما بعد الولادة.‬

المصدر : الألمانية